السعي

Img 20240618 Wa0147

 

كتبت: ياسمين وحيد

 

سعيك وإن كان غير مرئي لدى البعض، فالله يرى الطرق التي مررت بها ويرى تعاريج تلك الطُرق ورأى كل الليال التي سهرت. فالله يرى كل الكواليس وراء كل ما حققت، أما البشر… فلا يروا سوى وصولك! بل وتُحسد عليه ايضًا!لو رأوا كم سعيت لأجل هذا لدعوا لك بأن تكون قواك العقلية مازالت في مكانها!

مرادك لتحقيق شيئًا ليس كافيًا لتحقيقه، وإنما سعيك هو من يجعل مرادك محكومٌ عليه بالوصول، ستشهد وصولك مادُمت سعيت تجاهه، السعي لا يذهب سُدى، أن تسعى هو أنك فائز لا محالة.

افعل كل ما بوسعك لتصل، تعثر وانهض ثم تعثر وانهض ثم تعثر… ثم انهض إلى أن تقف شامخًا لا بشر يقدر على أن يوقع بك. لا تستسلم للقاع فالقاع لا يليق بالمجاهدين الساعين مثلك! فلا يليق بك سوى الوقوف مُعلنًا الانتصار.

استمر في السعى إلى أن يأتي وقت التحقيق، استمر حتى وإن كانت كل المؤشرات ضدك وتخبرك بأنك لن تصل وأن مرادك يستحيل تحقيقه، رب المستحيل يفعل كل المستحيلات لأجلك، ابحث في كل الطرق التي أمامك وآمن به واطمأن.

ما دُمت تسعى ستصل، وما دام سعيك مُحلى بالإيمان بالله فما أسرع وصولك!

عن المؤلف