حلم غزاوي

Img 20240627 Wa0329

كتبت:إسراء سليمان 

 

السادة المسافرون عبر الخطوط الجوية المصرية،

 

نود إعلامكم بأننا الآن نحلق فوق الأراضي الفلسـطينية، في الذكرى الخامسة والعشرين لتحرير الأرض المقدسة.. لكل مشتاق لمدينة القدس عاصمة فلسـطين الأبدية تستطيعون الآن رؤيتها من يسار الطائرة.. تستطيعون رؤية المسجد الأقصى وقبة الصخرة بلونها الذهبي والحرم القدسي الشريف.

لكل أم ثكلى فقدت وليدها وبنيها ورفيق دربها قد عاد حقكن،

وقد تحرر المسجد الأقصى المبارك فلا تخفن ولا تحزنّ وأنتن العلييات إن كنتن مؤمنات

لكل أب جاع أولاده حتى الموت قد عاد حقكم، وقد تحرر المسجد الأقصى فلا تخافوا ولا تحزنوا وأنت الأعلون إن كنتم مؤمنين

لكل من نبشت قبورهم قد عاد حقكم، وقد تحرر المسجد الأقصى فلا تخافوا ولا تحزنوا وأنتم الأعلون إن كنتم مؤمنين.

لكل من انتُهِك عرضها فسلب منها غصبًا قد عاد حقكن، فلا تخفن ولا تحزنّ وأنتم العلييات إن كنتن مؤمنات.

لكل سيل دم شبعت منه الأراضي الغزاوية قد عاد حقكن، فلا تخفن -أيتها الأراضي- ولا تحزنّ وأنتم العلييات إن كنتن مؤمنات.

لكل طفل بكى بحرقة لأجل دار أو أم أو أب فُقدوا قد عاد حقكم، فلا تخافوا ولا تحزنوا وأنتم الأعلون إن كنتم مؤمنين.

 

إن وعد الله حق وإن أجل الله لآتٍ لا محالة إن شاء الله.

عن المؤلف