الكاتبة المتميزة الأميرة نادية مصطفى سلمان في ضيافة إيڤرست

Img 20230318 Wa0016

كتبت : زينب إبراهيم

يتسم الأدبُ العربي بكُتابٍ مبدعين في مجالِهم، فهم ضوءُ إبداعه دائمًا على مر العصورِ؛ لأنهم نجومِ كوكبه، فهم الذينَ شقوا طرِيقهم بشغف لِرائحة الورق و الحبرِ أعانوا ذاتِهم بالصبر والقوةِ معًا الممزوج بالعزيمةٍ والتألق في جميع أعمالِهم الأدبية التي تبهرُ الأفئدة قبل الأعين بتألقِ أقلامهم الذهبيةٌ التي تخطُ أبهى الكلماتِ والأحرف، فيشطبون لنا أرقىٰ التحف الغانيةِ؛ بينما موعِدنا اليوم مع المُبدعةِ/ الأميرة نادية مصطفى سلمان الكاتبةُ الغانية التي ستجولُ بنا في عالمٍ ملئ بالبرء الخاصِ بها هيا بِنا نتعرف عليها يا أعزائي القُراء الكرام

 

 

 هوايات مُبدعتنا الجميلة هي :

 

كاتبةٌ، ومصممة ومدربة؛ إنما تقضي وقت فراغها مُبدعتنا الرائعة في: 

 

 القراءةِ أو التصميم وغالبًا تدون ما يدورُ بخاطرها على هيئة كلماتٌ جميلة تكتبُ، فالكتابةُ بالنسبة لمُبدعتنا المتميزة هي: 

 

 وسيلةُ انتقال ما بِداخلها لمن حَولها؛ بينما قدوةُ مبدعتنا المتألقةُ هي : 

 

د/ إبتسام القاضى 

 

هذا شيءً من إبداعِ وكتاباتِ مُبدعتنا الرقيقة:

 

 ” قمري” 

فى منتصفِ الشهر الهجرى، رفعت رأسي ذات يوم؛ لأرى اكتمال القمر و جماله، نظرت إليه و تعجبت؛ تعجبت من جماله ونوره الساطع، ذكرني وقتها بوجه حبيبتى المشرق اللامع، فتحت صورتها و سألتها: أي منكم أجمل أنتِ أمْ القمر في تمامه؟

عاودت نظري إلى القمر وتساءلت: أيكم أجمل أنتَ أمْ حبيبتي؟ 

فوجدت القمر قد أستحى من سؤالى، فوجدته يختبئ وسط نجومه؛ فإختفى عن الأنظارِ، حينها أدركت أنكِ يا حبيبتي، أجمل من القمر وقت اكتماله. 

 

#أميرة الروايات. 

#نادية_مصطفى.

 

 أعمال مُبدعتنا المتميزة الأدبية هي: 

 

1/ لقد شاركتُ في ثلاثة كتب ورقية مجمعة للخواطر، إثنين منهم شارك فى معرض القاهرة الدولى لعام 2023 :- 

1/ ما يدور في العقل 

2/ حروف حائرة 

وهناك أيضًا أعمال إلكترونية، وهي:- قصص رعب قصيرة

1/التوابيت السبع

2/ عهد الجن

3/لعنة الأختين

4/البيت الملعون

5/المقبرة الملعونة

6/الهامسون

7/ لتكن مذبحة 

وبالإضافة إلى أكثرِ من عشرة حواراتٌ صحفية مع شتى المجلاتِ والصحف، ولقد حصلت على شهادة و درع لمشاركتها في حفل تكريمُ المواهب المقيمة في “أسيوط ” أيضًا حصلت على 4 شهادات تقدير و درع وذلك لمشاركتها في ثلاث كُتب ورقية مجمعةٌ، فتنصحُ مبدعتنا المتألقة الكُتاب : 

 

لا تقف، أكمل الطريق لا يهمك الصِعاب ولا العواقبَ؛ فقط عليك المسير نحو حُلمك حتى تستطيعَ تحقيقه، فاكثر شيءً يجذب إنتباهُ مبدعتنا الجميلة في الذي تقرأه هو : 

 

 

فى الرواية أو القصة طريقة السردُ الجميلة السلسة؛ أما في الخاطرةِ، فتكون معبرةٌ وكلماتها تجذبُ القلب نحوها؛ بينما نوع الرواياتِ التى تحبُ مُبدعتنا المتألقة القراءة لها هي : 

 

 

تحبُ الروايات، و القصص الدينية التي تستفاد منها، و الرواياتِ الخيالية؛ أما الكُتاب الذي تجدُ كتاباتهم مميزةٌ في وسطِ الأدب مبدعتنا الرائعة هم : 

 

تحبُ روايات د/ حنان لاشين، الكاتب عمرو عبد الحميد، والكاتبة سلمى طارق، د/ إبتسام القاضى، وغيرهم من كّتابٍ عظماء؛ أما حُلم الذي تسعىٰ لتحقيقه مبدعتنا المتميزة هو: 

 

 

تسعى لكتابةِ كل ماهو مفيد وشيق للجميع، تسعى لكتابةِ كل جديدٍ وجذاب؛ بينما الذي أستفادت منهُ مبدعتنا المتميزة إلى الآن منذ بدايتها في طريق الكتابةِ هو : 

 

أستفادتْ الكثير و الكثير، استطعاعت أن تُعبر أكثر عما بِداخلها، استطاعت أن تفهمَ من حولها وفهم عقولُ الناس، تعلمت الصبرُ وعدم اليأسِ مع التحلى بالأخلاقِ والتعامل مع الجميعِ برقةٍ ولين؛ أما العيوبِ التي ترىٰ مُبدعتنا المتألقة التي يقع بها الكُتاب في مجالهم هي:

 

 

الثقه الزائدةُ التي تؤدى إلى الغرورِ، بعض الخجل والخوفُ مع خوضِ أي تجربةٍ جديدة، الخوف مِن الفشل، التأثر بكلامِ النقاد، اليأسُ والإحباط الدائمِ، فهذه كلمةُ المبدعة الرقيقة/ الأميرة نادية مصطفى سلمان إلى مجلةِ إيڤرست : 

 

أشكركم كثيرًا مجلة إيڤرست المتميزة على هذا المقالُ الجميل وهذه المحررةُ الرقيقة الجميلة زينب إبراهيم أتمنى لكم التوفيق والنجاح .

 

 

هذا ليسَ كل ما يتعلقُ بالمدعة المتلألئة/ نادية مصطفى سلمان إن مُبدعتنا لا يكفي وصفِ إبداعها المتميزُ حبر الكون جلهُ؛ إنما آمالنا لَها ولأعمالها القادمةُ الجميلة وإنجازاتِها المبهرة المزيد مِن التألقِ والنجاح في كافةِ أنحاء العالمُ التي تبهر الكون وليسَ قلوبنا، فحسبْ ورؤية أمنياتها حقيقةً وليست مجردِ أمنيات في نفسها فقطّ ونترككم أعزائي القُراء الكرام مع المبدعةِ لهذا اليوم وإلى لِقاءٍ آخر مع مُبدعين الأدب العربي يتسم الأدبُ العربي بكُتابٍ مبدعين في مجالِهم، فهم ضوءُ إبداعه دائمًا على مر العصورِ؛ لأنهم نجومِ كوكبه، فهم الذينَ شقوا طرِيقهم بشغف لِرائحة الورق و الحبرِ أعانوا ذاتِهم بالصبر والقوةِ معًا الممزوج بالعزيمةٍ والتألق في جميع أعمالِهم الأدبية التي تبهرُ الأفئدة قبل الأعين بتألقِ أقلامهم الذهبيةٌ التي تخطُ أبهى الكلماتِ والأحرف، فيشطبون لنا أرقىٰ التحف الغانيةِ؛ بينما موعِدنا اليوم مع المُبدعةِ/ الأميرة نادية مصطفى سلمان الكاتبةُ الغانية التي ستجولُ بنا في عالمٍ ملئ بالبرء الخاصِ بها هيا بِنا نتعرف عليها يا أعزائي القُراء الكرام

 

 

 هوايات مُبدعتنا الجميلة هي :

 

كاتبةٌ، ومصممة ومدربة؛ إنما تقضي وقت فراغها مُبدعتنا الرائعة في: 

 

 القراءةِ أو التصميم وغالبًا تدون ما يدورُ بخاطرها على هيئة كلماتٌ جميلة تكتبُ، فالكتابةُ بالنسبة لمُبدعتنا المتميزة هي: 

 

 وسيلةُ انتقال ما بِداخلها لمن حَولها؛ بينما قدوةُ مبدعتنا المتألقةُ هي : 

 

د/ إبتسام القاضى 

 

هذا شيءً من إبداعِ وكتاباتِ مُبدعتنا الرقيقة:

 

 ” قمري” 

فى منتصفِ الشهر الهجرى، رفعت رأسي ذات يوم؛ لأرى اكتمال القمر و جماله، نظرت إليه و تعجبت؛ تعجبت من جماله ونوره الساطع، ذكرني وقتها بوجه حبيبتى المشرق اللامع، فتحت صورتها و سألتها: أي منكم أجمل أنتِ أمْ القمر في تمامه؟

عاودت نظري إلى القمر وتساءلت: أيكم أجمل أنتَ أمْ حبيبتي؟ 

فوجدت القمر قد أستحى من سؤالى، فوجدته يختبئ وسط نجومه؛ فإختفى عن الأنظارِ، حينها أدركت أنكِ يا حبيبتي، أجمل من القمر وقت اكتماله. 

 

#أميرة الروايات. 

#نادية_مصطفى.

 

 أعمال مُبدعتنا المتميزة الأدبية هي: 

 

1/ لقد شاركتُ في ثلاثة كتب ورقية مجمعة للخواطر، إثنين منهم شارك فى معرض القاهرة الدولى لعام 2023 :- 

1/ ما يدور في العقل 

2/ حروف حائرة 

وهناك أيضًا أعمال إلكترونية، وهي:- قصص رعب قصيرة

1/التوابيت السبع

2/ عهد الجن

3/لعنة الأختين

4/البيت الملعون

5/المقبرة الملعونة

6/الهامسون

7/ لتكن مذبحة 

وبالإضافة إلى أكثرِ من عشرة حواراتٌ صحفية مع شتى المجلاتِ والصحف، ولقد حصلت على شهادة و درع لمشاركتها في حفل تكريمُ المواهب المقيمة في “أسيوط ” أيضًا حصلت على 4 شهادات تقدير و درع وذلك لمشاركتها في ثلاث كُتب ورقية مجمعةٌ، فتنصحُ مبدعتنا المتألقة الكُتاب : 

 

لا تقف، أكمل الطريق لا يهمك الصِعاب ولا العواقبَ؛ فقط عليك المسير نحو حُلمك حتى تستطيعَ تحقيقه، فاكثر شيءً يجذب إنتباهُ مبدعتنا الجميلة في الذي تقرأه هو : 

 

 

فى الرواية أو القصة طريقة السردُ الجميلة السلسة؛ أما في الخاطرةِ، فتكون معبرةٌ وكلماتها تجذبُ القلب نحوها؛ بينما نوع الرواياتِ التى تحبُ مُبدعتنا المتألقة القراءة لها هي : 

 

 

تحبُ الروايات، و القصص الدينية التي تستفاد منها، و الرواياتِ الخيالية؛ أما الكُتاب الذي تجدُ كتاباتهم مميزةٌ في وسطِ الأدب مبدعتنا الرائعة هم : 

 

تحبُ روايات د/ حنان لاشين، الكاتب عمرو عبد الحميد، والكاتبة سلمى طارق، د/ إبتسام القاضى، وغيرهم من كّتابٍ عظماء؛ أما حُلم الذي تسعىٰ لتحقيقه مبدعتنا المتميزة هو: 

 

 

تسعى لكتابةِ كل ماهو مفيد وشيق للجميع، تسعى لكتابةِ كل جديدٍ وجذاب؛ بينما الذي أستفادت منهُ مبدعتنا المتميزة إلى الآن منذ بدايتها في طريق الكتابةِ هو : 

 

أستفادتْ الكثير و الكثير، استطعاعت أن تُعبر أكثر عما بِداخلها، استطاعت أن تفهمَ من حولها وفهم عقولُ الناس، تعلمت الصبرُ وعدم اليأسِ مع التحلى بالأخلاقِ والتعامل مع الجميعِ برقةٍ ولين؛ أما العيوبِ التي ترىٰ مُبدعتنا المتألقة التي يقع بها الكُتاب في مجالهم هي:

 

 

الثقه الزائدةُ التي تؤدى إلى الغرورِ، بعض الخجل والخوفُ مع خوضِ أي تجربةٍ جديدة، الخوف مِن الفشل، التأثر بكلامِ النقاد، اليأسُ والإحباط الدائمِ، فهذه كلمةُ المبدعة الرقيقة/ الأميرة نادية مصطفى سلمان إلى مجلةِ إيڤرست : 

 

أشكركم كثيرًا مجلة إيڤرست المتميزة على هذا المقالُ الجميل وهذه المحررةُ الرقيقة الجميلة زينب إبراهيم أتمنى لكم التوفيق والنجاح .

 

 

هذا ليسَ كل ما يتعلقُ بالمدعة المتلألئة/ نادية مصطفى سلمان إن مُبدعتنا لا يكفي وصفِ إبداعها المتميزُ حبر الكون جلهُ؛ إنما آمالنا لَها ولأعمالها القادمةُ الجميلة وإنجازاتِها المبهرة المزيد مِن التألقِ والنجاح في كافةِ أنحاء العالمُ التي تبهر الكون وليسَ قلوبنا، فحسبْ ورؤية أمنياتها حقيقةً وليست مجردِ أمنيات في نفسها فقطّ ونترككم أعزائي القُراء الكرام مع المبدعةِ لهذا اليوم وإلى لِقاءٍ آخر مع مُبدعين الأدب العربي الذين أبدعوا علىٰ مر الزمانِ بأعمالهم الأدبيةِ المبهجة .الذين أبدعوا علىٰ مر الزمانِ بأعمالهم الأدبيةِ المبهجة .

عن المؤلف