الهدوء والصمت

Img 20240711 Wa0010

 

كتبت: آلاء أحمد 

الهدوء من أجمل الأوقات التي نستمتع بها بالعمل وهو في وقت الهدوء وهي تعطينا التركيز الجيد، والصامتون تريحهم الكتابة حتي وإن لم يراها أحد حتي وإن مسحوها بعد كتابتهم إياها والمهم أنهم كتبو فالكتابة حديثهم وكأنها أصواتهم لا شئ يكتب ويحكي بكل تفاصيله وهناك أشياء مختبئة ربما تكون أكبر من كل الأشياء المصرح بها والإلتجأ إلي الصمت عندما يكون من أكمله أقل من مستوي الكلام؛ ولسانك حصانك إن صنته صانك وإن أهنته أهانك وأبلغ الناس أحسنهم لفظا وأسرعهم بديهة، وأفرح بأقصي ما أستطعو من الهدوء لأن الموت طائشا مثل الطريق إليه من فرط الزحام وأجله، ويفزعني الهدوء حين لا يخربش صوته جسد وحدتي.

عن المؤلف