أين ضميرك؟

Img 20240622 Wa0254

كتبت: داليا ناصر الأسيوطي

أين هو ضميرك عندما تحدثت عني بالباطل؟

عندما جعلت الجميع يظنون فى بالباطل

أين هو عندما كسرتني ليس مرة بل ألف مرة؟

هل جلست تحدثه ذات يوم هل شعرت بتأنيب طفيف منه عندما طعنتني من الخلف؟

عندما ألقيتني بين الكثير من أفكاري عندما أهملتني ولم تهتم لأمري مرة واحده

نسيت كل شىء منحتني الأهتمام و الحب فى البداية جعلتني أشعر كأني طائر نورس يحلق عندما يشاء و فى أسرع وقت جعلتني لا أستطيع حتى السير و ليس التحليق.

تمنحني الحياة و بعد ذلك خيبة أمل و قلة أهتمام ألم يشعرك ضميرك بخطاءك ولو مرة واحده.

من أحدث أنا أنت بلا ضمير لم تكتفى بالأهمال فقد لم تكتفى بتركى تأه بين أفكارى لم تكتفى بجعلى بدون قلب ينبض عندما سلبت كل شىء منِ

بل تحدثت عنِ بالباطل بالصواب و الخطأ جعلت الجميع ينظرون إلى بطرف عينيهم تخبر الجميع أنك رجل و عندما تتركني لن يعيبك شىء.

نعم لن يعيبك شىء ولكن عندما تكون رجل عندما تفعل أفعال الرجال عندما تستطيع أن تكمل ما بدأت وليس عندما تترك زوجتك فى منتصف الطريق عندما تتحدث عنِ بالباطل ولا تتذكر أنني في يوم كنت أحمل شرفك ولكن أي شرف و أنت بلا شرف.

أين ضميرك عندما ذبحتني؟

عن المؤلف