حوار خاص مع المصمم الجرافيك علي محمد بمجلة إيفرست 

Img 20220815 Wa0060

 

حوار: ميادة محي محمد 

 

“الهدف الرئيسي من المجلة إيفرست هو تسليط الضوء على جميع المواهب، التي لم تأخذ حقها في الظهور بشكل كبير، سوف يظل شعار إيفرست هو القمة دائمًا.”

 

النجاح ليس كلمة سهلة بل مليئة بالتحديات والصعوبات؛ لكن هو استطاع أن يبني له اسما بين الجميع، اليوم سوف نتحدث عن شخصية مجتهدة ومتميزة، فهو مبدع في موهبته، اليوم يا عزيزي القارئ، الحوار مختلف جدًا وفريد من نوعه.

 

_يمكنك أن تعرفنا أكثر عن نفسك؟

 

“اسمي علي محمد عبدالله، من محافظة الإسكندرية، عمري تسعة عشر عامًا، طالب في كلية الزراعة قسم الهندسة الزراعية.”

 

_من وجهة نظرك من يكون علي محمد؟

 

“طالب وفي نفس الوقت مصمم جرافيك، يحاول على قد ما يقدر يوازن بين دراسته والعمل في المجال، يتمنى أن يستطيع التطوير من نفسه من وقت لآخر.”

 

_ما هي موهبتك؟

 

“مصمم (تصميمات جرافيك).”

 

_كيف قمت باكتشاف موهبتك؟

 

“كان يعجبني شكل البوسترات، قررت أجرب أعمل شيء مشابهة لهم، كنت أقوم بتقليد البوسترات التي أراها.”

_كيف قمت بتطوير موهبتك؟

 

“كنت بحاول مشاهدة فيديوهات عن شرح كل أداة، كيف استخدمها، ابدأ بتفيذ نفس الشيء، كنت بسأل أصدقائي، استفاد منهم حتى الآن أشاهد فيديوهات للشرح وبحاول استفاد منها.”

 

_يمكنك أن تخبرنا منذ متى أنت تصمم؟

 

“ست سنوات.”

 

_هل تطورت من موهبتك أكثر عن طريق الكورسات أم كان تعليم ذاتي؟

 

“هو يكون في كورسات مجانية على اليوتيوب، وفي نفس الوقت كنت بحاول أشتغل على نفسي أكثر.”

 

_يمكنك أن تخبرنا ماذا أنت تصمم؟

 

“تصميمات الكورة، أصمم بطاقات مباريات للأندية أو للاعب ما، تكون تصميمات لمباريات مثل تصميم لمباراة الأهلي والزمالك، أو ممكن للاعب مثل تصميم لرونالدو وميسي وهكذا.”

_من الذي دعمك في بداية مشوارك؟

 

“والدي ووالدتي وأخواتي وأصدقائي.”

 

_من يكون قدوتك في مجال التصميم؟

 

“بصدق المجال يوجد فيه الكثير من الناس مبدعين جدًا، فأنا لا نسيان شخص منهم.”

 

_من وجهة نظرك هل الموهبة تكفي في التطوير الشخص كي يصل إلى مستوى الاحتراف في التصميم؟

 

“الإثنين يكملون بعضهم؛ لأن الموهبة غير كافية، أيضًا لابد أن تبذل مجهود، حتى تستطيع التطوير من نفسك.”

 

_لكل مصصم لقب يميزه عن غيره ما هو لقبك؟

 

“لا يوجد.”

 

_لكل مصمم تصميم مفضل إلى قلبه ما هو التصميم لأقرب إلي قلبك؟

 

_هل التصميم الواحد يستغرق منك الكثير من الوقت أم على حسب تصميم تصممه؟

 

“علي حسب فكرة التصميم في تصميمات يكون تنفيذها سريع، تصميم أخر يأخذ الكثير من الوقت في تنفيذه.”

 

_هل اتجهت لتصميم الأغلفة الورقية والإلكترونية للروايات؟

 

“لم أجرب.”

 

_ما هي الصعوبات التي واجهتها في بداية مشوارك؟

 

“لا يوجد أشياء يقال عليها أنها صعوبات، يمكن في بداية الأمر كان بعض الأشخاص يقللون من شغلي، لكن هذا شيء طبيعي يحدث مع أي شخص.”

_ما هي الإنجازات التي حققتها في مجال التصميم؟

 

“قدرت أشتغل مع أندية مصرية سابقًا، مثل نادي أسوان، لكن حاليًا أعمل مع نادي المجد السكندري، ومع أندية سعودية، وكويتية، بمشيئة الله الفترة القادمة تكون الأفضل.”

 

_من وجهة نظرك ما هو التصميم؟

 

“هو عمل إبداعي وابتكاري.”

 

_من وجهة نظرك من هو المصمم؟

 

“شخص مبدع وفي نفس الوقت لابد أن يشتغل على نفسه، حتى يقدر أن يطور من موهبته، يصل إلى الأفضل دائمًا.”

_يمكنك أن تخبرينا كيف تعالج فقدان الشغف الذي يصيبك من وقت إلى أخر؟

 

“طبيعي أي مصمم يأتي عليه وقت يفقد شغفه في عمل أي تصميم، بحاول أعمل تغذية بصرية على مواقع كثيرة، بحاول أرجع شغفي مرة أخرى.”

 

_هل ترى أنك تمتلك الخبرة الكفاية في عمل كورسات لتعليم التصميم للمواهب المبتدئة؟

 

“لا، يعتبر هذا الكلام مبكرًا عليه؛ لأن أنا لم أخذ كورسات فيها بعد.”

_يمكنك أن تخبرنا هل مجال التصميم صعب أم سهل.. من وجهة نظرك هل ترى يمكن لأي شخص أن يتعلم التصميم؟

 

“نعم، بالطبع يمكن لأي شخص يبدأ في العمل في مجال التصميم، لكن الموضوع يحتاج إلى مجهود وصبر.”

 

_يمكنك أن تخبرنا ما هو حلمك؟

 

“في يوم من الأيام أستطيع العمل مع النادي الأهلي، أتمنى أن يصل شغلي إلى كل الناس، أتطور من عملي في الأعوام القادمة أيضًا.”

 

_يمكنك أن تخبرنا لماذا اخترت تصميم البطاقات للأندية على الرغم يوجد العديد من أنواع التصميم؟

 

“لأنها جذبت انتباهي كنت بشتغل أيضًا في رسومات فيكتور أرت، لكن لم أستطيع الموازنة بين الإثنين، وجدت نفسي أفضل في تصميمات البطاقات للأندية وللاعبين.”

_ما هي النصيحة التي تريد أن تقدمها للمواهب المبتدئة؟

 

“أشتغل على نفسك، كن واثقًا دائمًا في نفسك أنك تستطيع التطوير من ذاتك، بفضل الله تقدر تحقق كل أهدافك.”

 

_يمكنك أن تخبرنا ما هو رأيك في الحوار وفي مجلة إيفرست؟

 

“الحوار جميل جدًا وبشكر حضراتكم علي الحوار هذا، بتمنى لكم كل التوفيق والنجاح فيما هو قادم.”

عن المؤلف