حوار صحفي مِن مجلة إيفرست مع الكاتبة مروة ناصر

Img 20240523 Wa0095

حوار: ساندي عثمان.

 

حدثينِي عن نفسِك:

 

مروة ناصر

من محافظة الوادي الجديد

خريجة كلية التربية قسم العلوم

 

ما موهبتك؟

 

_الكتابة

 

برأيكِ متى يُطلق لقب “موهوب” على شخصٍ ما؟ً

 

_بالنسبة للكتابة ، أنا أري الموهوب هو الذي يستطيع أن يجعل الناس تقرأ له ، وتقرأ له ما كانوا يريدون قراءته ،

الكاتب الناجح الذي يستطيع أن يعبر عن قرّائه .

 

 

 

ما هدفُكِ من موهبتكِ؟

 

_أن أكتب كتابًا ، أن يقتنيه غريب ،في مدينة غريبة ،أن يقرأه ليلاً أن يختلج قلبه لسطر يشبه حياته .

 

مُنذ متى وأنتِ تكتُبين؟

 

منذ خمس سنوات .

 

كيف أكتشفتِ تلك الموهبة؟

 

عندما كتبت أول جملة ، وكان ليها قرّاء .

 

كيف قمتِ بتطوير تلك الموهبة؟

 

القراءة

 

بالمناسبة ، قرأت جميع روايات الكتابة أثير عبدالله ” في ديسمبر تنتهي كل الأحلام ، ذات فقد ، فلتغفري ، أحببتك أكثر مما ينبغي .

لدرجة أنني في بعض الأوقات أتقمس أسلوب الكتابة دون أن أشعر .

 

ما هي أعمالكِ الأدبية؟

 

أول عمل فردي : كتاب قلب غائب حبيبه نُشر في معرض الكتاب الدولي عام ٢٠٢٢.

 

شارك بكتاب أمواج نُشر بمعرض الكتاب الدولي عام ٢٠٢١

 

برأيكِ هل الكتابة تكون هِبة مِن الله وموهبة أم تأتي بالتعلّم فقط؟

 

أرى أنها شيء مكتسب أكثر من أنها فطرة .

وحتى إن كانت الموهبة ، فستكون محتاجة جهد شخصي وتعلم وإكتساب خبرة من الآخرين .

 

ما الصعاب التِي واجهتكِ أثناء سيركِ في هذا الطريق؟

 

ممكن صعوبة وجود دار نشر تليق بالكاتب عمومًا وتقدره ، لكن في كل الحالات أنا مستمتعة بالرحلة وبطريقي .

 

مَن الذي دعمكِ؟

 

مروة نفسها ، أكتر حد بيدعم مروة ناصر وبيشوفها ناجحة وتستاهل تنجح أكتر ، بشكرها كل أخر يوم على اي مجهود عملته ، سواء في الكتابة أو غيرها.

 

أهلي كان وما زال ليهم دور كبير يعني اقدر أقول ” خلقوا لي أجنحة وفخروا بي وقت التحليق ”

 

هل سَبَق لأحدٍ أن يُقلل منكِ أو من موهبتكِ؟

 

حصل ، لكن الإيجابي كان اكثر من السلبي الحمد الله .

 

هل شاركتِ في كتبٍ ورقية مِن قبل؟

 

كتاب قلب غائب حبيبه” ورقي ”

 

كتاب أمواج ” ورقي ”

 

ما رأيكِ بالنشر الإلكتروني؟ وهل تفضلينه أكثر أم الورقي؟

 

لم يسبق لي التجربة مع الإلكتروني .

لكن أعتقد أن الكاتب الذي له جمهور وقرٌاء سينجح في الحالتين .

 

مَن قدوتكِ في الكتابة؟

 

أثير عبدالله الكاتبة المفضلة .

 

دكتور أحمد خالد توفيق قدوتي في الكتابة لأن كتاباته سلسلة وبسيطة مناسبة لجميع القرّاء

 

أي لونٍ في الكتابة تُبدعين؟

 

كتابة الخواطر ، لكن بحاول أتعلم الألوان الأخرى.

 

هل لكِ مواهب أخرى؟

 

مركزة مع الكتابة أكتر.

 

وجهّي نصيحة للكاتب المُبتديء:

 

أتمني ألا تتوقف عند كاتب مبتديء وتكمل طريقك في الكتابة .

التعليقات السلبية واردة فلا تهتم .

 

 

هل تُريدي قول شيئًا آخر لَنا؟

 

_شكرًا مجلة إيفرست ، وشكرًا أستاذة ساندي واستمتعت بالحوار مع حضرتك، بالنجاح والتوفيق بأمر الله .

عن المؤلف