غربة بيت وحياة

Img 20240322 Wa0183

كتبت:أسماء علي 

منذ ثلاث أعوام وانا كل ليله اتشوق لعدم شعوري بالغربه مره ثانيه حتي في وسط العائله الذين من المفترض أن يكونو هما مصدر الارتياح وعدم الغربه وايضا أصدقائي وجودي في وسطهم يشعرني أيضا بالغربه لا أعلم متي وكيف أصبح الأمر هكذا ولكن أعتقد أنه ثاني أسوء شعور بالعالم بعد أن يفتت قلبك أحدهم ويتركك ويرحل وكأن شيئا لم يكن علي مدار عمري تسعه عشر عاما لم أجد شخصا يكمل معي مسيرتي حتي العائله كذلك أنا دائما أول يشخص يضعون عليه اللوم في كل شيء أصدقائي دائما يريدونني أن أكون مبتهجه لاضيئهم ولا أحد ينظر ولو مره واحده الي عيناي سيجد بها دموع عالقه حتي من ظننت أنه يحبني كان أسوء منهم جعلني أفقد الثقه بجميع الأشياء أيعقل أن أعيش وحيده وأموت هكذا أيضا ولكن لا بأس فقد بات الأمر عاديا.

عن المؤلف