خواطر صدق٢

Img 20240401 Wa0071

كتب: الشاعر عاطف محمد 

إذا أتعبك ألما فى دنياك

لا تحزن لشقاك

فالله يشتاق لصوت دعاك

أدعوه دومًا ولا تحزن

فالله يستجيب رجاك

 

لا تنتظر سعادة تلقاك

ويفرح بالحب فوك

عليك فورا أن تبتسم

لتكن سعيدًا فى دنياك

 

لا تطيل تفكيرًا طالما

الله خير مدبر

والعلم عنده كثير

وهو العلى ولي التدبير

ولا تقلق أبدًا من المجهول

فكل شيء عند الله معلوم

طمئن فؤادك

أنت في عين الحفيظ

وقل بقلب قبل اللسان

فوضت أمري

للواحد الديان

إلى الله صاحب النعيم والجنان

 

 

إن لم تعرف

للرزق عنوان

فلا تخشَ ولا تخف

فرزقك

يعرف العنوان

وإن لم تصل

في يوم إليه

سيصل برحمة الرحمن

 

 

إذا قابلنا الإساءة بالإساءة.. فمتى ستنتهي الإساءة؟!

قال تعالى:

“فمن عفا وأصلح فأجره على الله”

فلا تقابل الإساءة

بالإساءة

 

عندما نتأخر عن العمل ندخل برأس منكوس وكلام مهموس

حياء من المدير.. فهل نشعر بنفس هذا الشعور

عندما نتأخر في الصلاة

ونقف بين يدي الله؟!

 

لاتحسد أحدا بنعمة فأنت لاتعلم ماذا أخذ الله منه.. ولاتحزن بمصيبة فأنت لاتعلم ماذا سيعطيك الله عليها “إنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب”

 

إن لم تتصدق بالفلوس

تصدق بالضروس

ابتسم ولا تكن ذا

وجه عبوس

عجيب أيها الإنسان

تستفز من النصيحة

وتنصت

لسماع الفضيحه.

 

لا تتوقع من نهاية اليوم إلاَّ الرِّضَا وسترضى..

استعن بالكريم

استعنْ بالرحيم

استعن بالعظيم

وكل حاجة ستُقضى

 

لا تدع الناس

يعرفون عنك سوى

سعادتك الراقية

ولا يرون منك إلا

ابتسامتك الباقية

عن المؤلف