سبحان من له الدوام

Images

كتب:  محمد محمود

سبحانك ربي على كل شئ مضى، وكل ما هو قادم، سبحان من يأتينا بضيف عزيز على قلوب كل المسلمين كل عام، سبحان من يأتينا بضيف تسعد به جميع الناس، تنشرح إليه كل القوب، ولشدة جمال هذا الضيف، نتمنى لو كان يبقى معنا للأبد دون أن يتركنا لحظة واحدة، ألا وهو شهر رمضان المبارك، يا لجمال هذا الشهر حقًا! يزداد القلب شوقًا وحبًا عند سماع إسمه فقط، فما بالك عندما يعيشه القلب في حياته، لن تقدر على وصف ذلك الشعور، شعور يعجز عن وصفه أحد، شهر رمضان الذي تُفتح فيه أبواب الرحمات، ويتقبل الله التوبة من جميع العباد، شهر من شدة عظمته عن الله ورسوله وجميع المسلمين، جعل فيه ليلة خير من ألف شهر، ليلة يتقبل فيها الله الدعوات، ويمحو عن الذنوب والسيئات، ويغفر لكل من تاب وآمن وعمل الصالحات، سمَّاها الله بليلة القدر، لكثرة ما فيها من خير وقدر، قدرها عظيم علينا جميعًا، تلك الليلة جعلها الله غير معروفة؛ ليرى إجتهاد العباد في الدعاء والعبادة، ولكن سهلها على عباده بأن حصرها في العشر الأواخر من رمضان؛ فسبحان من له الشكر على كل هذه النعم التي لا تحصي ولا تعد، وسبحان من له الدوام، وله الحكمة في كل الأمور.

عن المؤلف