نظرة باهتة

Img 20240207 Wa0058

 

كتبت: سارة عماد.

فكما قال جلال الدين الرومي: “السلام على الضاحكين وفي قلوبهم سنين بكاء، أولئك الذين قرروا العيش ولم تحالفهم الحياة بعد”، هذه الحقيقة المرة والمؤلمة لا يمكن تجاهلها، فهناك أمور كثيرة في حياتنا تعكر صفو الضحكة، وتجعلنا نبكي في اللحظات الداكنة، ففي هذا العالم المليء بالتحديات والصعاب، يكون للضاحكين حصة كبيرة من الألم، فقط نظرة سريعة على وجوههم الباهتة تكشف لك الكثير من القصص المؤلمة التي يحملونها في قلوبهم المجروحة، ربما الحب الذي فشل، أو الأحلام الضائعة، أو الخيبات المتكررة، أو حتى الحزن الذي يتجاوز كل الحدود، لكن رغم ذلك، يستمرون في الابتسامة، وإضفاء البهجة على حياتهم، وحياة الآخرين، لا يعني الضحك دائمًا سعادة عارمة؛ فهو رغبة في إخفاء الألم، والتواصل مع الآخرين بشكل إيجابي، قد يكون الضاحكون هم أولئك الذين يعيشون حياةً صعبة، ولكنهم يختارون أن يكونوا أقوياء، ويمتلكون القدرة على تحويل الألم إلى أمل، فقد قرروا الاستمرار في الحياة رغم كل شيء، وهذا يعتبر شجاعة حقيقية، فلنمد أيدِينا لهم لنشاركهم الأحزان والفرح على حد سواء، فهم بحاجة إلى أناس يراقبون وجوههم ويرحمون قلوبهم.

عن المؤلف