“التسامح”

Img 20220803 Wa0059

كتب: محمود أمجد

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته وبعد..

كلنا نعلم أنه لا حياة بدون ماء وهواء، بدون مأكل ومشرب، ولا حياة بدون بشر، ولا بشر بدون تسامح، الكلمة التي بها تعيش المجتمعات في سلام، بها تستقر حال الدنيا من أكبر دولة إلى أصغر أسرة، التسامح هو الباب الذي يخرج منه الكبار، فالتسامح من شيم الكبار كل الشرائع السماوية والدين الإسلامي جميعهم أكدوا على أهمية التسامح.
“سامح، أغفر، تعش، تنعم، تسد”
“أكرم بنفس يد التسامح مد”
مهما بلغ الذنب ومهما عظمت المشاكل يبقى للتسامح باب، هي الحياة عبارة عن لحظات نحاول بقدر الإمكان أن تكون سعيدة، فكيف تكون السعادة وهذا لا يُحدث قريبه، وهذا لا يتعامل مع أخيه، وهذه تخاصم صديقتها؟!
وكل هذا على أسباب لا تبلغ حجم ذرة من هموم الدنيا، وحتى وإن بلغت فالدنيا أقل بكثير من أن يبقى شخص يكره أو يخاصم شخص.
التسامح هو: بداية الحياة هو من أهم الصفات التي يحبب إلى المجتمع انتشارها.
فمهما بلغت بك الأحزان سامح يا صديقي العزيز، إن الدنيا ليس بها أمان ربما ترحل أنت أو يرحل هو فتذهب فرصة الصلح والتسامح بينكم، فسامح عزيزي القارئ كل من حولك ولا تنسى أن تسامح نفسك.

عن المؤلف