عامًا جديد وإختياراتٍ جديدة.

Img 20240101 Wa0035

 

كتبت رضوى سامح عبد الرؤوف:

لقد انتهى عام 2023 وبداية عام 2024 ربما تكون نهاية حياة، عادات سيئة، وبداية حياة جديدة مع عادات جيدة، وتطورات ناضجة.

عديد من الناس يعتقدون إنهم يمتلكون النضج بشكل كامل؛ حتى تأتي تلك اللحظة التي تكشف الحقيقة بشكل كامل وصادم لك؛ وهي لم تمتلك النضج بشكل كامل حتى الآن، ربما هذا يظهر بسبب موقف/ حدث ما، أو بسبب دخول أشخاص جيدين بحياتك، أو خروج أشخاص وجودهم مثل عدم وجودهم بحياتك؛ ولكن في كل الأحوال ستكتشف أشياء كثيرة لم تكن تعلمها عن نفسك أو الآخرين، الذين جزء من حياتك وربما أشخاص ليسوا جزء من حياتك.

الحياة مثل: الشطرنج حين تبدأ باللعب مع شخص ما، يعتقد كل منكم أنه سيربح باللعبة، ويجلب هزيمة ساحقة للاعب الآخر، وتبدأ اللعبة ويمر الوقت أكثر ومع مرور الوقت يزداد ثقتك بنفسك، وثقتك بالربح وأن نهاية قريبة للغاية؛ ولكن الحقيقة تصدمك حين تجد نفسك الخاسر بتلك اللعبة، وأن تلك الخسارة اكتشفتها بوقتٍ متأخر، وبعد ضياع وقت كبير منك؛ ولكن تخرج من اللعبة رابح شيء؛ وهو أن اللعب يحتاج ثقة بالنفس، ولكن تعلم كل سر تتوصل له خلال اللعبة، وإدراك كل خطوة تخطو إليها بطريقك وإذا كان طريقك صواب أم خطأ؛ وهكذا تكون الحياة أيضًا هي طريق طويل لن تعرف نهايتهُ، ولكن يجب أن تعرف خط السير الذي تريد أن تخطو إليه، وبتلك الحياة تقابل العديد من الناس منهم مَن يصبح صديقك، ومنهم مَن يصبح عدوك، ومنهم مَن يدخل حياتك ويخرج مثل عابر السبيل ومنهم مَن يخرج ويترك أثر بقلبك وحياتك لا يمحو مهما مرت السنين مثل الشطرنج تقابل باللعبة” الوزير، الملك، العكسري، ….الخ” منهم مَن يساعدك لتكمل طريقك حتى تصل لمَ تريد، ومنهم مَن يعرقل طريقك لتخسر دون مقاومة أو حتى تفكير.

الحياة تجعلك تقابل جميع الناس، سواء كانوا جيدين أم لا وتأخذ من كل منهم ما يجعلك تستمر بطريقك؛ منهم مَن يخرج من حياتك بعد إعطائك درس قوي وقاسي لك، ومنهم مَن يخرج ويجعلك مُصاحب بدروس ومبادئ لا مثيل لها، منهم مَن يظل يرافقك ومنهم مَن يختار الخروج والإبتعاد عنك؛ ولكن في تلك الحالات ستربح شيء ما بكل تأكيد.

ولقد بدأ العام الجديد والإختيارات الجديدة، والقرارات التي سوف تتخذها بحياتك ماذا ستفعل؟ وماذا ستختار؟ وهل ستكرر نفس أخطاء الماضي أم تختار حسب ما اكتسبته من أخطاء الماضي؟

عن المؤلف