الغيرة

Img 20231212 Wa0835

كتبت: مريم نصر

من حق أي أحد في هذا الكوكب يغير، ولكن ليست الغيرة السوداوية التي من الممكن ان تؤدي إلى الهلاك.

كلامي الآن عن الغيرة الحماسية التي من الممكن أن تكون تحدي بين الطرفين من حقوقي أن أشعر بالغيرة من شخص ما.

ولكن الغيرة تعني أنني أنا أريد أن أكون أعلى منهُ، كرمك الله نعم؛ لكن أنا أريد أيضًا أن أكون أعلى وأعلى. 

أترك الغيرة التي توصل للحسد، لا تفكر في الغيره التي تجعلك أن تتمنى زوال النعمة من الذي أمامك. 

بطبع داخل كل شخص هناك حماس وتحدي للشخص الذي بالنسبه لهُ كقدوة، كمثَال هذا الشخص شخص عظيم جدًا.

له قدره المشي على الحائط أريد أن أكون أعلى منهُ وأحلق بجناحين، نعم غيرة بدون حسد لا داعي للحسد.

لأنهُ من الممكن أن يجعل ذاك الشخص أن يضيع بمتاهة ليس لها نهاية، يكفي وجود التحدي والحماس.

لأنها تكفي ومن الممكن أن تجعل الحماس والتحدي توصل إلى ماتريدهُ وأكثر.

لا تحسد شخص على شيء؛ فلا تعلم قد يزيدك الله، ويعوضك الله، ويرزقك الله اكثر منهُ بأضعاف.

عن المؤلف