حين عجز القلم

Img 20230412 Wa0033

كتبت: هاجر إبراهيم


حين خسر قلبي كل غال وعزيز ، و بدأ الحطام؛ فقدت الثقه في الجميع، أدركت وقتها أنهم رفقاء طريق ورفقاء مجلس، لا رفقاء العمر كما ظننت في أول الامر، بت أحلم بصديق، خليل، وفي ولم أصل لحلمي وحين تركني من كنت أظنه حبيب وأب، اوهمني بالحب ورحل لقد جعلني أفقد السيطرة على قلبي؛ وأنا بت أكره هذا الشعور، أنني أصبحت وحيدة، أضلعي خاوية، وقلبي محطم

كتب اليوم بقلم مكسور وقلب محطم لم نعد نتحمل يا قلبي، لقد بات كل شيء يؤلمنا، باتت الأماني مزيفة؛ ولكن ها هو عقلي يجيب عليه أن ينطق قليلاً ويخبر الجميع: أنه هو من بنى وهو من سيحطم، أعلم أنه لا يمكنني أن أعود للخلف واغير البداية؛ لكن لن أقف مكبل الأيدي، وسأنطلق، واغير مكاني؛ للحصول على أفضل نهاية .

 

عن المؤلف