الكاتبة اللامعة سندس أحمد في رحاب إيڤرست

Img 20230319 Wa0011

كتبت : زينب إبراهيم

للسماءِ شمس وقمرٌ؛ أما الأدبُ العربي له كُتاب متميزين في مجالاتِهم الأدبية المتنوعةُ، فلكل كاتبٍ إبداعه الخاص وتميزه في إنتقاءِ الكلمات الدلالية والأحرفُ الذهبية في إيصالِ ما يجولُ بخاطره للقراءِ؛ بينما معنا ومعكم أعزائي القُراء الكرام الكاتِبة النجمةُ/ سندس أحمد ” آڤندرا” التي أعانت ذاتها بِالصبر والقوة في آن واحدٌ، فهو وإن تحدثنا عنه شاقٌ لِلغاية بحجم السرور الذي ننالهُ ونحن نسيرُ به يهون علينا الصعِاب التي رأيناها بهِ ونصل بعونِ اللّٰه وثقتنا بهِ ثم ذاتنا إلى الآفاقِ وليست أمنياتنا فقطّ هيا بِنا نتعرف على مبدعةِ اليومُ 

 

هوايات مُبدعتنا الجميلة هي : 

 

الكتابةُ، والقراءة؛ إنما تقضي وقتُ فراغها مبدعتنا الرائعة في : 

 

أحيانًا الرسم، فالكتابةُ بالنسبة لمُبدعتنا المتميزة هي: 

 

الكتابةُ تنفس للروحِ بقدر تعبر عن الـذي بداخلها بطريقة آدميةٌ، وراقية، وتستطيعُ أن توصل مشاعرها بطريقةٍ صحيحة؛ فهي ليست مجردُ أحرف توضعُ بجوار بعضها البعض، فتصبح جملةٌ لا هذه حياةٌ؛ حياتي بين سطورٍ وبعض جملاً، فقدوة مُبدعتنا المتألقة هي: 

 

 دكتورة/ حنان لاشين، محمد عوض وهذا كاتبًا هو جديد لكنْ كتاباته جميلةٌ بالطبع الدكتور/ عمرو عبد الحميد .

 

هذا شيءً من إبداع وكتاباتِ مُبدعتنا الرقيقة: 

 

ياليتنٓي ألتقي بك في منتصفِ نص أدبي 

 

نتبادل بعضُ النظارات، بعضٌ من الحبِ؛ ياليتني أهيدكَ كتاب قلبي، فتقرأُ وجهي وتعرف علتي ودائي؛ وتعلم إن دوائي هو قربك، فهل ليّ أن ألتقيكَ بين اليقظة والمنامُ؟ هل تسمح لي بتبادلِ لغة الأحلام؟ ياليت أحلامي حقيقة، ياليتنيِ ألتقيك . 

 

گ/ سندس أحمد ” آڤندرا” 

 

أعمال مُبدعتنا الجميلة هي: 

حصلت على العديدِ من شهاداتِ التقدير في إبداعِها المتميز والراقي وتعملُ أعمال أدبية قادمةٌ جميلة كجمالِ قلمها الذهبي، فتنصحُ مبدعتنا المتألقة الكُتاب: 

 

الكتابة ليست شيءً مادية؛ فإذا كنت تلج/ تلجي هذا المجال؛ لأجل أنك تريد الشهرة بسرعةٍ وتأخذ مقابل ماديًا، فأنت على خطأٍ وستجدُ الإرهاق بكثرةٍ؛ لأن هذا السبيل شاقٌ، لكن من على علمٍ أنه لا يوجدُ طريق ليس صعبًا وأيضًا لا تجعلُ أحد يقوم بإحباطِك بقول : أنت لست موهوب . سترى الكثير من الناسِ يتفوهون بتلِك الكلمات؛ إننا لا تستمعُ إليهم، فأنت موهوب وفي يومٍ ستصل؛ بينما الرواية الأكثر تحبُ مُبدعتنا الجميلة القراءة لها هي: 

 

الرواية الـتي تكون فيها أحداثًا متشابكة، وتكون فيها لمسةُ خيال؛ إنما القُراء الذين تجدُ كتاباتهم مميزةٌ في وسطِ الأدب مبدعتنا الرائعة هم : 

 

 

دكتورة/ حنان لاشين تتمتعُ بأسلوب راقي وكلماتها منمقةٌ حتى في أسلوبِ السرد لا تشبهُ أحد هي في منطقةٍ بمفردها، فحلمُ الذي تسعىٰ لتحقيقه مُبدعتنا الرقيقة هو: 

تكون كاتبةٌ مشهورة في مجالها الأدبي وينال إعجابُ الجميع ما تدونه من إبداعٍ؛ بينما الذي أستفادت منهُ مبدعتنا المتميزة إلى الآن منذُ بدايتها في طريق الكِتابة هو: 

 

 

أستفادت إنها تصدقُ ذاتها مهما كانت النتائج وإنه لا يحبطها أحدًا، يُحبطها بـمجرد كلمةٍ لا إنها لديها موهبةٌ وستقاتلُ؛ لأجل إيصالها للآخرين ولن تيأسُ أبدًا، فالعيوبِ التي ترىٰ مُبدعتنا المتميزة التي يقع بِها الكُتاب هي: 

 

إنه يقلدُ أحدهم، أو يأخذ أسلوبهُ، أو يأخذ وقتًا طويلاً في الكلام الذي سيقوله؛ فينسى الفكرةُ الأساسية، ففي النهايةُ يقدم لنا عملاً أجوف من الداخل وليسَ هدفًا محدد .

 

 

كان هذا آخرُ لقاء لنا مع مُبدعتِنا الرائعة/ سندس أحمد” آڤندرا ” ولكنَّ ليس لديكم يا أعزائي القُراء الكرام نترككم مع البَرَّاقٍ الخاص بِها وبأعمالها المُتميزةٌ فنحنُ نتمنى لمُبدعتنا تحقيقُ أحلامها النبيلة وأن نرى كثيرًا من الإبداعِ لها ولأعمالها القادمةُ الباهرة وإنجازاتِها المبهرة التي تدفقُ كالشريان في كل مكانٍ وإلى لقاءٍ متجددٍ مع نجومِ كوكب الأدب العربي وعظمائهِ المتلألئين دومًا.

عن المؤلف