أخي العزيز

Img 20230309 Wa0051

كتبت: مريم محمد خليل

 

روحي الأخري وملجأي الثاني، شقيق الدرب والرحلة وروح الروح، يمضي كل يوم وتكبر معزتك في قلبي، ينال حبك الجانب الأكبر في قلبي، أراك إبني وأخي وأبي وحبيبي، عيناك نهرٌ كوثري، وقلبك الذي يخفق بضربات سريعة وعالية تكاد تكون مسموعة، حفظك الله ورعاك، وفي قلبي أواك، ولعلمك وعملك أغناك.

 

عن المؤلف