حوار مع الكاتب وائل بلحاج لمجلة إيڤرست الأدبية

Img 20230305 Wa0050

 

 

حوار: شيرين عطية 

 

مرحبا بكم بموهبة جديدة من مجلة إيفرست الأدبية ،اليوم سأقوم بحوار مع المتألق والمبدع وائل بلحاج

 

هل لنا بنبذة تعريفية عنك ؟

أولًا السلام عليكم.

وائل بلحاج من مدينة المدية الجزائر، عمري 17 عامًا طالب ثانوي

نعم، سيرتي الذاتية:

طالب ثانوي شعبة تسيير والإقتصاد.

كاتب للخواطر والقصص.

صانع محتوى.

ماهي المشاريع التي انضممت إليها ؟

انضممت إلى كتاب جامع إسمه نزيف ذاكرة وقمت بإلتحاق بملتقى أدباء الجزائر حيث شاركت في فعالياته بعبارات تساند الشعب فلسطيني وتعبير عن حبي للوطن.

و في القريب إن شاء الله سيكون لي كتاب خاص بي إسمه ما وراء الإبتسامة.

 

 

كم عدد الكتب المجمعة التي شاركت فيها ؟

لم يحالفني الحظ في مشاركة كثير بسبب ظروف وشاركت في 1 وعمل قريب سأشارك إن وجب الأمر.

 

كيف كانت أول تجربة لك في عالم الكتابة ؟

بدأت الكتابة في سن مبكر جداً حيث قمت بكتابة عدة مقولات تفوق حدود.

ماهي طموحاتي؟

طموحاتي كبيرة جدا على الأشخاص ذو عقل المحدود.

وهي مساعدة الناس وحب الوطن ودفاع عنه سواء كان بالكتابة أو بشيء أخر.

والإيمان بالقيم والمبادئ التي أؤمن بها.

ماهي الإنجازات الخاصة بك ؟

كما ذكرت سابقًا كتابي في طور إنجاز.

 

هل سنراك في مجالات أخرى غير الأدب؟

نعم ستراني في عدة مجالات منها: لعب شطرنج.

 

هواياتك.

الكتابة.

السياحة وكشف للمعالم.

تعلم اللغات الأجنبية.

إقتباسات من عمل لك..

يزعمون بالقوة ويدعون بضنهم ويقسمون بإسم جلالة كأنهم عالمين الغيب .

بين الغدر والألم جسد متعب تفكير مهلك.

القدس وما أدراك ما القدس وفلسطين ستظل حرة للأبد.

من دعمك في هذا المشوار؟

كنت أمل أن يدعمني الشخص القريب قبل شخص الغريب

وكل من دعمني أشكره وله فائق احترام ولا نصف من دعمنا بالغريب فإننا نصفه بأنه صديق للنجاح.

 

كيف تخطيت أعداء نجاح رغم سقوط عدة مرات؟

في الحقيقة هناك لدي أعداء نجاح، ولدى كل واحد منا عدو نجاح .أما أعدائي فأنا لأكثر بهم حتى وإن فعلوا ما فعلوه سأواصل المشوار وسأنجح بإذن الله.

 

كيف علاقتك مع أساتذتك؟

علاقتي جيدة مع أساتذتي ولهم كل إحترام مني وحقيقة هذا الأمر أنا هناك أساتذة لن نقل عليهم أساتذة بل إنهم الأباء بمعنى كلمة.

 

ما رأيك في الحوار معي ؟

لقد كان حوار شيقًا معكِ يا سيدتي وشكرا لكي على حسن الضيافة.

 

ما رأيك في مجلة إيقرست الأدبية؟

هي مجلة رائعة ولقد أعجبني دورها كثيرًا من خلال تواصلها رائع مع مؤلفين اتمنى مزيد من النجاح وتألق والإبداع .

عن المؤلف