الحب المرغوب

Img 20230305 Wa0072

كتبت: فاطمة محمد

عيونك

تلمع وبشدة أيتها الملاك، وكأن بيهما سحر غريب يجذبني إليكِ وبشدة ف اقتربت إليكِ، لكي تتمكن من ذاك الجمال الذي أربكني، فوجدت قلبك حنونًا عطوفًا، لايجدي سوي الخير والحب فقط فأنتِ تشبهين الفراشة.

عن المؤلف