من هُنا يبدأ كل شيء

Img 20230303 Wa0016

كتبت: صفاء فرج

 

يبدأ كل شيء عن إنجاب هذا الطفل يبدأ كِلَ الوالدين فى تعليق أمالهم وأحلامهم عليه

يبدأ كُلا منهما بتحميل على عاطق هذا الطفل طموحات و أمال لم يفقهها

أصبح كُلاً منهم يريد أن يصبح هذا الطفل ما يتمنوه و ما أرادوا أن يروه عليه فى المستقبل

أُصيب هذا الطفل بضغط نفسى

ثم يبدأ الشجار بينهما بدون مبالاة لمشاعر هذا الطفل

حيث أصبح الشجار بينهما أسلوب حياه أُصيب هذا الطفل بإنهيار عصبى

ثم انتهى كُل هذا بالانفصال

انفصل كُلا منهما لراحتهما

انفصل كُلا منهما لإيجاد سعادتهما

انفصلوا لراحتهما فى حياتهما

وتركوا هذا الطفل ليعانى من هذا الانفصال

أُصيب بالإكتئاب

وفي نهاية كل هذا.

و حينما أصبح هذا الطفل مدمرًا نفسيًا وعصبيًا وعاطفيًا هل فكر أحد من والديه به؟

هل فكر أحد منهما كيف سيكون مصيره فى وسط كل هذا؟

هل سألوا هذا الطفل ماذا يريد أن يصبح، ماذا يتمنى فى حياته، كيف يريد رسم حياته بدلاً من رسمها له؟

هل فكر أحد منهما كيف سيكون شعور هذا الطفل أثناء جدالهما أو كيف كانت حالته عند رؤيته لهم كل يوم فى هذا الشجار؟

هل فكر أحد فمستقبل هذا الطفل عند انفصالهما

هل فكروا فإحساس هذا الطفل عند رؤية حياته تدمر أمام عينيه وهو غير قادر على إصلاحها؟

هكذا تدمر حياة طفل بسبب عدم مبالاة والدين بما يريد و تركيزهم على مايريدان فقط

وهكذا ينتهي كل شيء

 

عن المؤلف