أُحاول جاهدًا أن أفرح

Img 20230303 Wa0038

كتبت: منار محمود

 

كان لدي شخص حاولت الحفاظ عليه بكل قوى قلبي، أحببته بكل ما أملك، فما إن أمِن على نفسه في قلبي حتى خذلني بأبشع طريقة، ما زلت أفكر كيف استطاع الاستغناء عني، هناك العديد من الأسئلة تدور داخل عقلي ولكن من أين لي به حتي يأتيني بإجابات لكل هذه الاسئلة، السؤال الأهم والذي يدور داخل عقلي هو هل حقا لم تري كل محاولاتي ف الحفاظ عليك؟

-أم أنك وجدت البديل وقررت الاستغناء عني؟

أحاول جاهدًا أن أفرح

ولكن الحزن يدور من حولي كغراب أسود، كأنك ألقيت علي لعنة ألا أستطيع الفرح من بعدك،

لماذا كنت أنانيًا بهذا الشكل حتي تُصيب قلبي بهذا الكسر وترحل،

  • ألم أعنِ لك أي شيء؟

عن المؤلف