لعبة الحياة

Img 20230228 Wa0050

كتبت: سهيلة مصطفى إسماعيل

 

هناك من يغرقونك في بحور ودهم ثم يستمتعون بإحتضارك أمام أعينهم، تفيضُ الضحكات والسعادة داخلهم، لا شيء في هذه الحياة يبقى كما هو أبدًا، اليوم أنتم أصدقاء وغدًا أعداء، اليوم مُحبان غدًا غُرباء، إما بسبب الغدر أو بسبب الظروف في كل الأحوال لن يبقى لك سوى نفسك فلا تخسرها من أجل الآخرين.

 

عن المؤلف