ما بين الماضي والحاضر

Img 20230225 Wa0028

كتبت: دنيا علي

أقف أمام مرآتي لأري نفسي أسألُها أين أنا، أين روحي المرحة؟

 أين تلكَ الطِفلة التي كانت مِثل الملاك لا تكترث لمصاعب هَذه الحياًة؟ لقد كنُت هُنا أعيش في الصبى، لوهلة لم أدري متي كبرتُ ومتي جرىَ بي الذمن أين اختفيت ومن هذه المنكسرة الضعيفة التي تقف أمامي؟ 

 ثُم أقول سُحقاً لي، دمرتُ نفسي بين أشخاصًّ مريضة العقول، وقلوب مُفحمة بالحقد لي، كأنك كنُت مع ملائكة، وفجأة تحولوا إلي شياطين!

ما عاَد قلبي يتحمل أكثر، لم اعُد قادرة على التحُمل أكثر.

عن المؤلف