نسختك القديمة

Img 20221209 Wa0014

كتبت: يمنى التابعي

مقالة: نسختك القديمة

كتبت: يمني التابعي

نحن نتغير ونتجدد، وفي بعض الأحيان نصبح غرباء عن أنفسنا، وكأننا شخصًا آخر غير الذي كان؛ ولكن لا نستطيع أن نقول هل أصبحنا أفضل من النسخة القديمة؟

لا يمكن حساب الأمر هكذا، لكل شيء يحدث لنا يحمل رسالة ما، رسالة نحتاج أن نفهمها، وأن ندركها.

ربما كنت على طبيعتك أكثر من اللازم، ربما كنت تعطي أكثر من اللازم، ربما نسيت أن لنفسك عليك حق.

كل موقف نمر به هو درس كي نتعلم منه، حاول أن تعبر عن ذاتك بصدق وصراحة بغير طمث هويتك الحقيقة.

أعلم أن الحياة ليست سهلة؛ ولكن حاول من أجل نفسك وليس من أجل الآخرين، وإن أخطأت فى حق نفسك اعتذر لها.

لا تحرق نفسك ولا عقلك من أجل أي شيء، اترك كل شيء يسير كما يسير ولا تشغل بالك كثيرًا.

نعم لا تستلم، ولكن المحاولة الزائدة لكي تكون بخير قد تجعلك تغرق أكثر.

“احترم مشاعرك وأفكارك”.

 

 

 

 

 

 

عن المؤلف