بالقناعة نرتقي

Img 20221201 Wa0101

كتب: أحمد عادل الديبه

 

لم تكن صناعة التاريخ آتيه عن طريق إجتهادك فحسب، ولكنها أقوات وأرزاق من الله يمن بها على من يشاء من عباده، فكن حامدًا، شاكرًا، ذاكرًا نعم الله عليك.

عن المؤلف