لمَ الحياة.

Img 20221116 Wa0094

كتبت: آيه أحمد أبو القاسم.

 

محاوله إخفاء حزنك أصعب من الحزن نفسه؛ أنا الذي وثقت وتحدثت لا تلوموني في صمتِ

إخفاء تلك الألم الذي لا يعلمه أحد إنه بأمر سئ حقا

أعتذر لك أيتها النفس فلا أحد يجيد الطريق بنفسه

ولا أحد يحبُني بقدرك نفسِ فلا تتركني أكمل وحدي فإن طريق ملئ بالصراع لا أستطيع أن أتألم وحدي

أصبح دعائي أن أُسأل الله لما الاطالة في الحياه؟

 

عن المؤلف