روح الفؤاد.

Img 20221108 Wa0011

كتبت: سمر وليد العفيفي.

 

أبي نيانا ليست بخير، وأنت غير موجود معنا، تركتنا في صغرنا، تركتنا لِدُنيا مؤلمة ياأبي، من يمسح دموعنا! التي انهمرت على رحيلك يانور العين، كنت أتمسك بك كي لا تتركنا

نعم أعرف أنها مشيئة الله وقدره، وإني مؤمنةٌ بذلك، ولكن رحيلك يؤلمني كثيرًا، عندما أفكر أنك لست معنا، كنت أتمنى حضنك الدافئ كي أرتوي بعطفه وحنانه، كنت أتمنى وجودك معي وجانبي كي تدفعني للأمام في كل خطوة أخطوها ياأبي

لكنك تركتني وتركت القلب مفتورٌ على فقدانك يانور العين.

 

عن المؤلف