مناجاتك للّه منجاتُك من كل عسير.

Img 20221109 Wa0115

كتبت: إسراء عبد السلام.

 

مهما كان حب الناس لك أو حبك لهم، سيظل الله ربك هو المحبوب الحق، ومهما كان قرب الناس منك أو قربك منهم سيظل الله ربك أقرب إليك من حبل الوريد، ومهما كانوا هم أو كنت أنت سيظل حبلك الذي وصلته مع الله هو الحبل المتين وطريق سيرك إلى الله هو الصراط المستقيم، ومناجاتك لله هي منجاتك من كل عسير.

 

فإن صحّ وصالنا معه تعالى، كان كل حب من حبه، وكل ود من وده، وكل إقبال لحضرتهِ، وكل إدبار بمعونتهِ وجُلّ لطفهِ، كان كل شيء مشمول بلطفه وقوته وثباتهِ ومعونتهِ، فكلُّ شيءٍ في كنفِ الله آمن مستقيم.

عن المؤلف