أحبُّكَ.

Img 20221027 Wa0031

كتبت: سارة عماد.

 

أحبُّكَ فوق حب المحبين حبًّا، لا أعلم كيف أحببتُكَ؟ أو متى؟ ولكنَّ كل ما أعلمه إني أعشقُكَ، وأعشقُ إبتسامتك، عندما أنظرُ إليكَ يحدث خفقان، وجلجلةٌ، وإضطراب بقلبي، وينعقد لساني، ولا أستطيع التحدُّثُ إليك، ولا أن أفيض بكلِّ مشاعري، لكن عيناي تخبركَ بكل ما في قلبي تجاهكَ من: حب، حنين، إشتياق، والكثير من هذه المشاعر.

لكنَّ لا يمكننِي البوح بها؛ فهي معلقةٌ بصدري، ولكن نظراتي تفضح حبِّي لك كل مرة؛ فأنا كلما أنظرُ إليكَ فيها أشعر وكأنَّنِي في عالمٍ آخر، لا يوجد به أحدٌ سواي أنا وأنت فقط، فكل هذا من سحر عيونك الخاص الذي يُغيبُني عن كل شيء في هذا الواقع، كلمةُ أحبُّكَ لم ولن تكفي نسبة لِحُبي لك، أدامك اللّٰه حياة لقلبي إلى الأبد.

عن المؤلف