أشتقت لكِ

Img 20221018 Wa0050

كتبت: ندى فرج

 

أشتقتُ لكِ، قلبي ينادى بأسمكِ، دائمًا يتسائل عنكِ، يقول ليّ أين حبيبتي؟ أين ذهبتِ معشوقتي؟ فإن قلبي مازال ينتظركِ، منذُ رحيلكِ، وأقسمَ ألا يحب بعدكِ، والقلب تائه في بعدكِ، فمتىٰ ستعودى يا حبيبتىي؟ فهل سيطول إنتظاري؟ أم ستحني وتعودى لحبيبكِ، أشتقتُ لكِ يا معشوقتي، وسأظل بأنتظاركِ لحين أن تأتي.

 

عن المؤلف