حَياةٌ الأخِ الأكْبَرِ.

Img 20220908 Wa0059

كتبت: فاطمة محمد أحمد.

 

-حقًا من الصعب أن تحاول أرضاء الجميع وتوفق بين كثرة المطالب ومراعاة أمور المنزل وما ورائك من إلتزامات، ومراعاة دراستك والعناية بأمورك الشخصية وذاتك .

  • إنه حقًا محاولة إرضاءُ الجميع أمٌر صعٌب للغاية .

  • أن تكون الأخ الأكبر، وجزءًا كبيرًا من المسؤليات متأكًا عليك لهو أمرٌ ليس بالأمر السهل أدائه يستلزم منك جهدًا كبيرًا وطاقة .

  • ولكن من الناحية العاطفية الأسرية أو المجتمعية إنه لأمرٌ جميلٌ جدًا ويشعرك بالسعادة وهو ما يخفف عنك الضغط النفسي هو أن يحبك الجميع ويراك ذا دورٍا بارٍز بكفاءة لتحمل المسئولية .

  • حقًا إنه لأمر جميل أن يطلق عليك إسم ولقب وصفة “صاحب/ة القلب الابيض ” .

  • إن نتائج عملك وجهدك في الأمر لا تظهر ثمارها ونتائجها إلا وقت الشدة، وأن تسمع عنك الكلام الطيب في ظهر الغيب؛ (فالحمد لله على كل نعمة وفضل)، (الحمد والشكر لك يا الله).

  • إن أى مجهود يبزل لا يضيع أجره عند الله؛ فالله المستعان والله ولى التوفيق .

عن المؤلف