سأظل في وحدتي.

Img 20220802 Wa0030

كتبت: آلاء فؤاد.

 

أيقنتُ تمامًا أنها الشيء الوحيد الذي يسعدني؛ لأنها خالية من المشاكل، خالية من البشر، لا تعرف ما ينتظرك بالخارج، أن أكون وحيدة ومنعزلة أفضل من أكون مع عالم كاذبة، وبشر يلتهمون بعضهم البعض، حتى جفت مشاعري، لم أعد أكترث لما يحدث في الخارج، وجدتُ في العزلة السكينة التي لم أجدها في الخارج، سأكون صديق نفسي، ابتعدتُ عن الأمور، اعتدتُ أن أُحاوِط نفسي بسور، بدأت أشعر بالراحة والسلام، أسترجع شغفي مرة أخرى لأشيائي المفضلة، وهذا كل شيء.

 

عن المؤلف